الشطبى
منتدي الشطبى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

عاجل بالصورة اختيار اسم للانبا تاضروس البابا 118الجديد

2012-11-04, 12:13 pm من طرف emy

عاجل بالصورة اختيار السماء للانبا تاضروس البابا الجديد



تعاليق: 0

عاجل شاهد بالفيديو لحظات اختيار الانبا تواضروس البابا 118

2012-11-04, 12:10 pm من طرف emy

[size=21]عاجل جدا الانبا تواضروس البابا 118 شوفوا لحظاات تاريخية واختيار الطفل البابا




شـاهد الفــــيديو

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[/size]


[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

اختيار البابا تواضروس الثانى البابا 118

2012-11-04, 11:58 am من طرف emy



[size=25]يوم تاريخى فى حياة الكنيسة القبطية الارثوذكسية
وهو اختيار البابا تواضروس الثانى البابا 118
ونحتفل ايضا بعيد ميلاد قداستة
ربنا يثبتة على كرسية ويحفظة لينا سنين عديدة وازمنة سالمة مديدة

[img(601px,399px):becd]…[/img(601px,399px):becd]


[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
emy
 
mena salah
 
dr mamdouh
 
amani adel
 
الكبادوكي
 
GIGI
 
Maro Emad
 
Bety
 
Dr.Ayman
 
marko usa
 

سحابة الكلمات الدلالية

للاطفال  حياتنا  الذى  معنى  حياة  سسهل  تفسير  الشهيد  

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1458 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو minamaged فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 11441 مساهمة في هذا المنتدى في 2303 موضوع
منتدى الشطبى
هذا المنتدى مسيحى عام ولا علاقة له بالقضايا السياسية او حوارات الاديان و العقائد
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط كنيسة الامير تادرس الشطبى على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الشطبى على موقع حفض الصفحات

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


الانجيل المسموع

**الجهاد ... والتغصب **

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

**الجهاد ... والتغصب **

مُساهمة من طرف emy في 2012-04-06, 9:21 am

**الجهاد ... والتغصب ***

سئل الانبا اغاثون ذات مرة

" اية فضيلة اعظم فى الجهاد ؟ فأجاب "ليس جهاد اعظم
من ان تصلى دائما لله .. لان الانسان اذا اراد ان يصلى كل حين , تحاول الشياطين منعه
لانهم يعلمون ان لاشىء يبطل قوتهم سوى الصلاة لله .. كل جهاد يبذله الانسان فى
الحياة ويتعب فيه لابد ان يحصد منه اخيرا الراحة الا الصلاة , فان من يصلى يحتاج دائما
الى جهاد حتى اخر نسمة " .....

وقال القديس مقاريوس الكبير :

" ان من يلازم الصلاة يحتاج الى جهاد اكثر من سائر الاعمال ..

لذلك ينبغى له الحرص الدائم والصبر والتعب دائما , لان الشرير يناصبه
العداء ويجلب عليه نعاسا وكسلا وثقل جسد وانحلالا وضجرا وافكارا مختلفة,
وطياشة عقل
وحيلا كثيرة محاولا بذلك ابطال الصلاة ..

لذلك يلزم من يصلى الجهاد حتى الدم مقابل
اولئك الدين يسعون لابعاد النفس عن الله " .....

وقال القديس نيلس السينائى

" ان كل حرب بيننا وبين الارواح الشريرة هى بسبب الصلاة الروحية لانها بالنسبة لهم اكثر الاسلحة الروحية ضررا , وبالنسبة لنا اكثرها
نفعا "....

وكلام هؤلاء القديسين يصور لنا بأامانة طبيعية الصلاة ومايصاحبها من ضرورة الجهاد
المتواصل .. وبقدر ماللصلاة من بركات , بقدر ماتحتاج الى جهاد .. ان طريق حياة
العبادة شاق وعسير, ويكفى وصف المسيح له , ان بابه ضيق ومسلكه كرب ......

يؤكد هذه الحقيقة قول معلمنا بولس الرسول

" مصارعتنا ليست مع دم ولحم بل مع
الرؤساء مع السلاطين مع ولاة العالم على ظلمة هذا الدهر مع اجناد الشر الروحية
فى السماويات " ...

مصلين بكل صلاة وطلبة كل وقت فى الروح وساهرين لهدا
بعينه بكل مواظبة وطلبة لاجل جميع القديسين .

هناك مبدأ هام فى الحياة الروحية يعرف عند الاباء بمبدأ " التغصب " ................

فالامر ليس هينا كما يتوهم البعض .. ان كل شىء فى الحياة لانناله الا بالجهد
والتعب والمشقة خاصة اذا كان شيئا قيما او عزيز المنال, فالطالب والتاجر كل هولاء
لايفوزون بمطلوبهم مالم يجاهدوا ويتعبوا ...

هكذا الملكوت لانستحقه مالم نجاهد
قانونيا .. اننا لا نصعب الطريق ولانصور الله بصورة غير صورته ..

وخير مثل يوضح لنا
جهاد الصلاة ربنا يسوع المسيح الذى كثيرا ماكان يقضى ليالى كاملة فى الصلاة
والذى صلى بأوفر جهاد بستان جثسيمانى حتى ان عرقه كان يتصبب فى جيبينه كأنه
قطرات دم .. ما اكثر مانقرأ عن جهاد القديسين فى الصلاة ومااكثر البركات والنعم
التى نأخذها...

ويقول مار اسحق
من اختبارته الكثيرة فى الجهاد بتغصب فى الصلاة :

* بقدر مايشقى الانسان ويجاهد ويغصب نفسه من اجل الله , هكذا معونة الهية
ترسل اليه وتحيط به وتسهل عليه جهاده وتصلح الطريق قدامه .. اما اذا كنت تسأل
الى اى حد اغصب ذاتى فأنى اقول لك الى حد الموت اغصب نفسك من اجل الله.
يليق بنا ان نموت فى الجهاد من ان نحيا فى السقوط .

* اذا ماخرجت من الكلام الالهى والصلاة بلا ثمرة , ولم يبق ذكر شىء فيها , بل
كنت فى طياشة , فأعلم ان ظلاما عظيما موجود داخلك .. ودواء هذا الظلام انما
يتولد من عمل الصلاة .. فاذا جاهد الانسان وثبت فيها عند ذلك يحس سريعا وفى
وقت قليل بالمعونة التى تكون من الصلاة .

* تأمل ايه خبرات تتولد للانسان من الجهاد .. مااكثر مايوجد الانسان جاثيا على
ركبتيه فى الصلاة ويداه ممدوتان الى السماء وهو شاخص بوجهه الى صليب المسيح
جامع كل حركاته وفكره الى الله فى الصلاة .

* من الصلوات الغصبية المقدمة بحزن وخضوع وانسحاق قلب تتولد صلاة النعمة
الارادية المتصلة بنياح وراحة .. وان كان فى البداية مايحس الانسان بالمعونة فى
الصلاة من اجل طياشته فلا يضجر ولايمل .. لانه ليس فى حال مايلقى الفلاح البدار
فى الارض ينتظر الثمر ولكن يلذ للفلاح اذا مااكل من عرقة خبزا .

اذن جهاد الصلاة شاق ومرير لكن المؤمن يقبل عليه من اجل البركات المقترنة به ..

يعزيه كذلك ان جهاد التغصب لايستمر الى النهاية .. ان ماتفعله الان بتغصب وجهد
ستتمكن من فعله بعد ذلك براحة وبدون تغصب ...
قال القديس مقاربوس الكبير "
الانسان الذى يرغب ان يأتى الى الرب ... عليه ان يداوم باستمرار فى الصلاة ويغصب
ذاته على الاتضاع وكل مايغصب نفسه لاجله ويعمله وهو متألم بقلب نافر غير راض
سوف يأتى عليه يوم يعمله برضى وقبول ...

وبذلك يدرب الانسان نفسه على حياة
الصلاح والاهتمام بالرب ".

بستان الروح - الانبا يوأنس
avatar
emy
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 1404
نقاط : 2813
تاريخ التسجيل : 06/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى