الشطبى
منتدي الشطبى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
عاجل بالصورة اختيار اسم للانبا تاضروس البابا 118الجديد

2012-11-04, 12:13 pm من طرف emy

عاجل بالصورة اختيار السماء للانبا تاضروس البابا الجديد



تعاليق: 0

عاجل شاهد بالفيديو لحظات اختيار الانبا تواضروس البابا 118

2012-11-04, 12:10 pm من طرف emy

[size=21]عاجل جدا الانبا تواضروس البابا 118 شوفوا لحظاات تاريخية واختيار الطفل البابا




شـاهد الفــــيديو

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[/size]


[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

اختيار البابا تواضروس الثانى البابا 118

2012-11-04, 11:58 am من طرف emy



[size=25]يوم تاريخى فى حياة الكنيسة القبطية الارثوذكسية
وهو اختيار البابا تواضروس الثانى البابا 118
ونحتفل ايضا بعيد ميلاد قداستة
ربنا يثبتة على كرسية ويحفظة لينا سنين عديدة وازمنة سالمة مديدة

[img(601px,399px):becd]…[/img(601px,399px):becd]


[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
emy
 
mena salah
 
dr mamdouh
 
amani adel
 
الكبادوكي
 
GIGI
 
Maro Emad
 
Bety
 
Dr.Ayman
 
marko usa
 

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1460 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Poula Alfons فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 11442 مساهمة في هذا المنتدى في 2303 موضوع
منتدى الشطبى
هذا المنتدى مسيحى عام ولا علاقة له بالقضايا السياسية او حوارات الاديان و العقائد
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط كنيسة الامير تادرس الشطبى على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الشطبى على موقع حفض الصفحات

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


الانجيل المسموع

لعازر الحبيب...والموت القريب...والرب العجيب

اذهب الى الأسفل

لعازر الحبيب...والموت القريب...والرب العجيب

مُساهمة من طرف emy في 2012-04-06, 10:26 pm

لعازر الحبيب...والموت القريب...والرب العجيب
للقمص‏ ‏روفائيل‏ ‏سامي
طامية ‏- ‏الفيوم

لعازر الحبيب:
وكان إنسان مريض وهو لعازر من بيت عنيا
من قرية مريم ومرثا أختها.. وبعد ذلك قال لهم لعازر حبيبنا قد نام لكنى أذهب
لأوقظه.. (يو 11 ‏: 1 ‏- 16 ‏) أكيد لم يأت لقب الحبيب من فراغ فهذه الأسرة
الصغيرة إلى عرفت طريق الرب وفتحت بيتها فى هذه القرية ليكون مقرا للمخلص وسلمت
حياتها بين يديه وشربت من ينبوع محبته فاستراح هناك وحيثما تكون راحة الرب
فهناك تكون المحبة والحرية.. أحب يسوع لعازر وأحب كل أفراد أسرته لذا عندما جاء خبر مرضه
قال أنا ذاهب لأوقظه لأن الكتاب قال حبيب الرب يسكن لديا آمنا يستره طول
النهار وبين منكبيه يسكن (تث 23 ‏
: 12 ‏) فالمرض لا يستطيع أن يكسر حبيبا للرب ولا الموت نفسه لأن الله
بين محبته لنا لأنه ونحن خطاة مات المسيح لأجلنا (رو 5 ‏: 8 ‏)
فكيف يمرض حبيب الرب
أو تحزن أسرته لمرضه أو لموته والرب وعد على لسان النبى قائلأ
الرب إلهك فى وسطك يخلص يبتهج بك فرحأ يسكت فى محبته يبتهج بك يترنم (صف 3 ‏: 17 ‏)
لهذا يترجى الرسول كل لعازر فتح قلبه وبيته للمخلص ويقول أيها الحبيب
فى كل شىء أروم أن تكون ناجحا وصحيحا كما أن نفسك نإجحة
( 3 ‏يو
ا: 2 ‏) فحبيب الرب يسير فى هذه الغربة مرنما مع المزمور
الرب راعى فلا يعوزنى شىء (مز 23 ‏:1 ‏).

والموت القريب:
فقال تلاميذه يا سيد إن كان قد نام فهو
يشفى وكان يسوع يقول عن موته وهم ظنوا أنه يقول عن رقاد النوم فقال لهم
يسوع حينئذ علانية لعازر مات

(يو 11 ‏:2 1 ‏- 14 ‏) كم كانت كلمة موت الصغيرة فى حروفها كبيرة
فى مفعولها وكم هزت قلوباوعروشا ومن أجلها حارب الأخ أخاه والابن أباه..
فقد غمرت البشرية كلها والكون كله بجميع مخلوقاته
بهواجس الحزن والكآبة والتنهد أنها
صعبة حتى وان كانت قليلة الحروف فهى تحمل كابوس طائر سريع يهتزله كل
من يقابله أو يقع تحت سيطرته ولاسيما كل من لا ينعم بمحبة الله وخلاصه ونعم
أسراره :المحيية فبمجرد أن خرج يسوع من بيت لعازر جاء المرض والموت لا للإذلال وانما للاختبار ومع أن
الموت قريب إنما أستطيع أن أقول الرب أقرب منه بكثير فا لنبى يقول عينا الرب
نحو الصديقين وأذناه إلى صراخهم ( 24 ‏: 15 ‏)
ويقول أيضا كثيرة هى بلايا الصديق ومن جميعها ينجيه الرب (مز 54 ‏: 19 ‏)،
ولهذا طمأن النبى البشرية التى تقبل الخلاص فى العهد الجديد
ونؤمن بأسراره المقدسة وقال إذا سرت فى وادى ظل الموت لا أخاف شرا
لأنك أنت معى عصاك وعكازك هما يعزياننى
.(مز 3 2 ‏: 4)
ومن هنا يتبين لنا أن الموت القريب ليس له سلطان على أولاد الله ومحبيه بل
على الأشرار والخطاة البعيدين عن الله وأصبح الموت ليس هو موت الجسد
بل موت الروح وغربتها عن الخالق.


والرب العجيب:
فقال لها يسوع أنا هو القيامة
والحياة من آمن بى ولو مات فسيحيا

‏وكل من كان حيا وآمن بى فلن يرى الموت إلى الأبد.. ولما قال هذا
صرخ يسوع بصوت عظيم لعازر هلم خارجا فخرج الميت ويداه ورجلاه مربوطات بأقمطة ووجهه
ملفوف بمنديل فقال يسوع حلوه ودعوه يذهب فكثيرون من اليهود الذين جاءوا إلى مريم
ونظروا ما فعل يسوع آمنوا به (يو 11 ‏: 25 ‏- 45 ‏) عجيب هو المخلص فى حديثه مع
اخت العازر وعجيب فى ندائه على ميت ملفوف ومربوط داخل قبر مظلم وعجيبا فى أمره
حلوه ودعوه يذهب فهذه هى أعماله التى ترنم بها المزمور
قائلا أحمدك من أجل أنى قد
امتزت عجبا عجيبة هى أعمالك ونفسى تعرف ذلك يقينا (مز 139 ‏: 14 ‏
)
والتى جعلت الجموع تؤمن وتخبر بما صنعه فى كل مكان بل جعلت
طوائف اليهود المختلفة فى ذلك الحين ترهبه وتخاف منه
ليتحقق قول ابن سيراخ ،
مرهوب الرب وعظيم جدآ وقدرته عجيبة (سيراخ 4 ‏: 31 ‏)

نعم إنه وعد إلهى قال فى القديم لذلك
هأنذا أعود أصنع بهذا الشعب عجبا وعجيبا (إش 29 ‏: 14 ‏)
حقا إنه عمل معجزى جعل
المرنم يقول وأنت أيها الرب إلهى جعلت عجائبك كثيرة وفى أفكارك ليس من
يشبهك
(مز 4 ‏: 5 ‏)
avatar
emy
مشرف عام
مشرف عام

عدد المساهمات : 1404
نقاط : 2813
تاريخ التسجيل : 06/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى